التحديثات

إدارة سجن الشارون تصعد إجراءاتها التعسفية بحق الأسيرات

16 كانون أول / أكتوبر 2018 08:09

سجن الشارون
سجن الشارون

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

قالت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى إن إدارة سجن الشارون صعدت من إجراءاتها التعسفية بحق الأسيرات الفلسطينيات، في الوقت الذي يرفضن فيه الخروج إلى الفورة "ساحة السجن" منذ تاريخ 05/09/2018م احتجاجا على إعادة الإدارة تشغيل كاميرات المراقبة في ساحة السجن.

وأوضحت الأسيرات في رسالة وصلت مهجة القدس نسخةً عنها، أن تعامل إدارة السجن معهن أصبحت سيئة وتعسفية، وقامت الإدارة بعدة إجراءات هدفها التضييق على ظروف حياتهن والإضرار بصحتهن، ويشتكين من عدم وجود مياه ساخنة، فقط مياه فاترة وبأوقات محددة، في الوقت الذي أصبحت فيه الأجواء باردة وهن مقبلات على فصل الشتاء.

وأضافت الأسيرات في رسالتهن أن هناك تقليصا كبيرا في كمية الطعام والخضار , وبخصوص طلبات الزيارة لبعض الأسيرات للأسرى السابقين الذين يجب الحصول على موافقة السجن من أجل دخولهم للزيارة، سابقاً كانوا يتجاوبون مع هذه الطلبات وحالياً يرفضون، هذا إلى أنه أصبحت الإدارة ترفض استقبال أي طلب أو رسالة باللغة العربية بطلباتهن المرسلة إلى مصلحة السجون.

وأشارت الأسيرات في رسالتهن إلى أن إدارة سجن الشارون ومصلحة السجون مازالت ترفض الاستجابة لطلبهن بإزالة الكاميرات من ساحة السجن، وهن ما زلن يرفضن الخروج للفورة "ساحة السجن حتى الاستجابة لطلبهن المشروع.

من جهتها طالبت مؤسسة مهجة القدس المؤسسات الحقوقية والإنسانية، وخاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بالتدخل لدى سلطات الاحتلال لوضع حد لمعاناة الأسيرات الفلسطينيات وظروفهن غير الإنسانية، ومراعاة خصوصياتهن، وفضح انتهاكات مصلحة سجون الاحتلال بحقهن.

انشر عبر