التحديثات

المحرر نخلة: زيارة جرحى ريسان للتأكيد على وحدة الشعب الفلسطيني

29 حزيران / يناير 2019 11:19

خاص- إذاعة صوت الأسرى:

قال الأسير المحرر سعيد نخلة إنه ورفاقه في حركة الجهاد الإسلامي قاموا بزيارة الجرحى المتضررين من اعتداء جيش الاحتلال عليهم في جبل ريسان للتضامن معهم وللتأكيد على أن الشعب الفلسطيني دائمّا موحد.

وأضاف نخلة خلال حديثه لإذاعة صوت الأسرى أن الاحتلال كان لديه الاستعداد التام لأن يقتل المحتجين سلميًا على محاولة الاحتلال مصادرة الأراضي في جبل ريسان ما أدى إلى وقوع عدة إصابات والتي كان أخطرها أحمد أبو النصر؛ بالتزامن مع هجمة شرسة على قرية المغير ما أدت إلى استشهاد المحرر حمزة النعسان.

وأشار إلى أن حالات المصابين متباينة، مشددّا على أن الأطباء في مشفى رام الله على استعداد تام لتقديم كل ما يمكن من علاج ومساعدة للجرحى لأنهم حالات إنسانية.

وعن الحالة المعنوية للجرحى أكد أنها جيدة ويتحلى الجرحى بأعلى درجات العزة والكرامة محتسبين تصديهم لقطعان المستوطنين لله ولحماية الوطن.

وتمنى النخلة الشفاء العاجل  للجرحى موضحًا أن جيش الاحتلال أبعد ما يكون عن الديمقراطية والإنسانية وهم أقرب ما يكون إلى المجرمين القتلة الذين يتلذذون بأذى الفلسطينيين.

انشر عبر