التحديثات

د. عليان: "معركة الغضب" مصيرية للأسرى، وفرصة لتوحيد صفوفنا

19 نيسان / مارس 2019 07:34

د. جميل عليان
د. جميل عليان

خاص- إذاعة صوت الأسرى:

قال د. جميل عليان مسؤول ملف الأسرى في حركة الجهاد الإسلامي إن "معركة الغضب" التي يخوضها الأسرى القابعين في سجون الاحتلال مصيرية، نتوقع فيها نصرهم.

وأضاف د. عليان خلال حديثه لإذاعة صوت الأسرى أن المعركة فرصة يجب استثمارها لتوحيد صفوف الشعب الفلسطيني والالتفاف حول الأسرى وقضيتهم.

وأكد أن الشعب الغلسطيني لديه أدوات كثيرة للدفاع عن أسراه منها الرسمي وغير الرسمي، وأوراق قوة وضغط على الاحتلال، مشدداً على أن العدو ضعيف ويبحث عن مكاسب آنية.

واعتبر أن العدو يدرك أن الأسرى هم أيقونة النضال وتاريخ المشروع الوطني، مردفاً "بالتالي يحاول تشويش وتشويه هذه الصورة من خلال إحباطهم وقتل إرادتهم، لكن في كل مرة وكل صراع ينتصر الأسير على السجان، وينتصر الكف على المخرز".

وأكد أن الأسرى يعيشون ظروفاً صعبة، لكنهم يتصدون بكل بسالة ونضال ووحدة في كل قلاع الأسر، بأجسادهم العارية وجوعهم وحرق الغرف.

وتابع" سيبقوا شعلة النضال والمقاومة والبوصلة الحقيقية لشعبنا.

انشر عبر