التحديثات

إعادة الأسير أبو دياك إلى مستشفى الرملة

18 كانون أول / نوفمبر 2019 09:45

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

أعادت سلطات الاحتلال الأسير المريض سامي أبو دياك من مستشفى "أساف هروفيه" والتي نقل اليها قبل يومين، إلى عيادة سجن الرملة بوضع صحي صعب وخطير.

ويعاني الأسير أبو دياك من نقصان حاد بالوزن، ووصل وزنه إلى قرابة 40 كغم، ونسبة الدم الى 4، ومنسوب السكر الى 20.

والأسير أبو دياك 37 عاما مصاب بالسرطان منذ أكثر من 3 أعوام، وهو مصاب أيضا بالفشل الكلوي والرئوي، واعتقل عام 2002 ومحكوم بالسّجن المؤبد لثلاث مرات و30 عاما، هو واحد من بين 14 أسيراً مريضاً يقبعون بشكل دائم في معتقل "عيادة الرملة".

انشر عبر