التحديثات

الهيئة : 298 أسير من قطاع غزة يعانى ذويهم من منع الزيارات

27 شباط / يناير 2020 11:49

شغل - بسام
شغل - بسام

ناقشت اللجنة المكلفة بإدارة هيئة شؤون الأسرى والمحررين في المحافظات الجنوبية مسألة منع الزيارات عن عشرات الأسرى من قطاع غزة لذويهم في السجون في أعقاب قرار محكمة الاحتلال المصادقة على مشروع  وزير الأمن الداخلي للاحتلال "جلعاد أردان" في العام  (2017) ، ولأسباب أخرى غير منطقية وغير مبررة بدواعى أمنية عن آخرين .

وأكدت اللجنة أن هنالك ما يقارب من ( 298 ) أسير فلسطيني من قطاع غزة ، عدد كبير منهم يعانون من منع الزيارات من فترة تتجاوز الأربع سنوات ، الأمر المخالف لحقوق الأسرى وفق الاتفاقيات الدولية وخاصة اتفاقتى جنيف الثالثة والرابعة .

وأشارت اللجنة  أن الأسرى والمعتقلين سابقاً حققوا بالكثير من النضالات والشهداء ظروف زيارات منتظمة متوافقة مع حقوقهم الأساسية والانسانية ، بالإضافة للزيارات الخاصة ، ودخول الأقرباء من الدرجة الثانية ، وإدخال الأطفال آخر ربع ساعة من الزيارة ، وإدخال احتياجات الأسرى من ملابس وأحذية وأغطية وبعض الاحتياجات الغذائية  وانقضت عليها مؤخراً سلطات الاحتلال بدواعى غير منطقية .

وطالب وكيل مساعد رئيس هيئة شئون الأسرى والمحررين للإدارات العامة المساندة ومسؤول الهيئة في المحافظات الجنوبية الأستاذ بسام المجدلاوي المؤسسات الدولية وعلى رأسها منظمة الصليب الأحمر الدولى بالضغط على الاحتلال لتطبيق الاتفاق بانتظام برنامج الزيارات لكل الأسرى والمعتقلين ، معتبراً أن الزيارة حق للأسير ، وطالب وسائل الاعلام والمؤسسات الحقوقية والانسانية " المحلية والعربية والدولية بالضغط على الاحتلال لانتظام الزيارات ، وحذر من استمرار الانتهاكات والخروقات للاتفاقيات الدولية ولأدنى مفاهيم حقوق الانسان .

انشر عبر