التحديثات

ثلاثة أسرى يدخلون أعواما جديدة في سجون الاحتلال

15 نيسان / فبراير 2020 11:41

أسرى يدخلون أعوام جديدة
أسرى يدخلون أعوام جديدة

خاص _ إذاعة صوت الأسرى

خاص- إذاعة صوت الأسرى:

ذكرت إذاعة صوت الأسرى أن ثلاثة أسرى من الضفة الفلسطينية المحتلة يدخلون اليوم 15 فبراير أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال وهم:

من مدينة طولكرم/

الأسير جاسر عفيف محمد رداد (45 عاماً) من قرية صيدا، المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة بالإضافة إلى 50 عاماً، بتهمة قتل جندي صهيوني والتخطيط لعمليات فدائية، والانتماء لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

أثناء محاصرة الأسير رداد حدث اشتباك بينه وبين قوات الاحتلال وأدى إلى قتل قائد وحدة الجيش الصهيوني حينذاك (الدوفدوفان).

والأسير باسل عاطف محمد مخلوف (43 عامًا) من قرية صيدا، المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة بالإضافة إلى 40 عامًا بتهمة قتل صهاينة، والانتماء إلى سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

والأسير مخلوف التحق بجامعة الأقصى من داخل الأسر لدراسة دبلوم خدمة اجتماعية، وبكالوريوس آداب تاريخ، وشارك في الإضرابات الجماعية عن الطعام.

الأسيران رداد ومخلوف أبناء مجموعة مقاومة واحدة، اعتقلوا بعد أن هدمت قوات الاحتلال منزل الأسير جاسر رداد عليه بعد رفضه الانصياع لمطلب الاحتلال بتسليم نفسه واعتقل من تحت الأنقاض كما استشهد ابن مجموعتهم الشهيد المجاهد أنور عبد الغني.

من مدينة نابلس/

الأسير فهد عبد الله محمد صوالحي (39 عاماً) من مخيم بلاطة ، أمضى (17) عاماً في الأسر ويدخل اليوم عامه الـ (18) على التوالي في سجون الاحتلال؛ واعتقل من قبل قوات الاحتلال بتاريخ 15/02/2003م، وصدر بحقه حكماً بالسجن المؤبد سبع مرات بالإضافة إلى خمسين عاماً بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي؛ والمشاركة في عمليات للسرايا ضد جنود الاحتلال ومستوطنيه؛ وهو أعزب. والأسرى الثلاثة مخلوف ورداد وصوالحي يقبعون حالياً في سجن رامون.

انشر عبر