التحديثات

مهجة القدس تُسلم الصليب مذكرة حول الأسير المريض الجرجاوي

02 حزيران / أبريل 2020 11:34

مهجة القدس تُسلم الصليب مذكرة حول الأسير المريض الجرجاوي
مهجة القدس تُسلم الصليب مذكرة حول الأسير المريض الجرجاوي

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

سلم وفد من مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمدينة غزة أجناسيو كاساريس مذكرة حول الوضع الصحي الخطير للأسير المريض بالسرطان إياد عبد الله الجرجاوي.

ودعا الوفد خلال زيارته مقر اللجنة بغزة، "كاساريس" لممارسة دورهم الإنساني وضغوطاتهم على سلطات الاحتلال للإفراج عن الأسير الجرجاوي، لكي يتسنى له الحصول على العلاج.

وأوضحت مهجة القدس أنه وخلال الاجتماع تم وضع "كاساريس" في صورة الوضع الصحي الخطير للأسير الجرجاوي، وذلك بعد أن أبلغته إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية بنتائج الفحوصات الطبية التي أُجريت له قبل عدة أسابيع وهي وجود ورم سرطاني في الكتلة العصبية في الدماغ.

وأشارت إلى أن الأسير الجرجاوي تعرض لمماطلة كبيرة من إدارة مصلحة سجون الاحتلال والأطباء التابعين لها وإهمال طبي متعمد، حيث كان يعاني منذ فترة طويلة من صداع مزمن وآلام حادة في الرأس وأنحاء مختلفة في الجسم إلى أن وصلت حالته الصحية إلى هذه المرحلة الخطيرة.

وطالب وفد مؤسسة مهجة القدس، "أجناسيو كاساريس" بضرورة إجراء زيارة فورية للأسير الجرجاوي للاطلاع على حالته الصحية، خاصةً بعدما أعلنت سلطات الاحتلال الصحية إصابة عدد من السجانين الإسرائيليين في معتقل "عوفر" بفيروس كورونا (كوفيد 19)، وخطورة ذلك على حياته في حال لا سمح الله تفشي هذا الوباء في سجون الاحتلال.

وشدد على الدور الإنساني للجنة الدولية للصليب من أجل الضغط على سلطات الاحتلال وإلزامها باحترام حقوق الانسان والإفراج الفوري عن الأسير الجرجاوي والإسراع بتقديم العلاج اللازم له في إحدى المشافي الفلسطينية وتحت رعاية طبية فلسطينية وعربية.

ودعا الصليب الأحمر للعمل على إنهاء سياسة الإهمال الطبي المتعمد في السجون الإسرائيلية ووقف نزيف الدم الفلسطيني الذي يسيل تحت مقصلة الإهمال الطبي والسياسات والقوانين والجرائم الإسرائيلية المختلفة بحق الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

من جهته، قال "كاساريس" إن متابعة أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال من صلب عمل الصليب الأحمر وخاصة المرضى منهم، وأنه سيأخذ الطلبات الواردة في المذكرة ويعمل على بذل الجهود الممكنة لزيارة الأسير الجرجاوي أولًا، والاطلاع على وضعه الصحي، وكذلك ممارسة دوره ما أمكن على سلطات الاحتلال للإفراج عنه.

انشر عبر