التحديثات

هيئة الأسرى تنفي وجود أي اتفاق بين الحركة الأسيرة والاحتلال

13 آب / يونيو 2020 03:43

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

نفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين وجود أي اتفاق بين الأسرى وإدارة سجون الاحتلال نتج عنه تسهيلات يستفيد منها الأسرى مقابل عدم خوض إضرابات عن الطعام.

وذكر الناطق باسم الهيئة حسن عبد ربه أن الهيئة تواصلت مع قيادة الحركة الأسيرة بخصوص الاتفاق ونفت الحركة ما نشرته الصحافة العبرية، مضيفا أنه لا جديد في اي حوار بين قادة الحركة الأسيرة وإدارة سجون الاحتلال.

وكانت صحيفة "هآرتس" العبرية نشرت أمس الجمعة، أن قادة أسرى في حماس ومسؤولين في إدارة سجون الاحتلال، اتفقوا مؤخرا على عدة إجراءات وترتيبات ليستفيد منها الأسرى، مقابل عدم خوضهم إضرابا عن الطعام.

ونقلت الصحيفة عن "مصادر من كلا الجانبين"، لم تُسمّها القول، إنه تمّ تقديم وعود للأسرى، من بينها تركيب هواتف عامة في الأقسام التي سيُحظَر فيها استخدام الهواتف المحمولة.

وأوضحت المصادر أن الاتصالات والتفاهمات بين الأسرى وبين موظفين كبار في إدارة سجون الاحتلال؛ هي "تتمّةٌ للتقارُب في السنة الأخيرة"، على حدّ قول الصحيفة.

وبحسب التفاهمات التي تمّ التوصل إليها، أتاحت إدارة السجون، لقادة حماس، إمكانية زيارة قسم الأسرى صغار السّن، وقسم استيعاب الأسرى الجدد في السجن.

وذكرت الصحيفة إنه تم الاتفاق كذلك، على أن يُسمح لمندوب من حماس من ذوي الخبرة في ما يتعلق بالطهو وتجهيز الطعام، أن يتواجد في مطبخ السجن.

وأوضحت أن مسؤولين كبار في إدارة السجون، قد وافقوا على استبدال القنوات التلفزيونية في السجن، بدلا من القنوات الخمس المُتاحة اليوم للأسرى.

انشر عبر