التحديثات

نادي الأسير يحمل الاحتلال مسؤولية مصير الأسير أبو وعر

13 آب / يوليو 2020 09:30

االسير كمال ابو وعر
االسير كمال ابو وعر

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

حمّل نادي الأسير إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصير الأسير المريض بالسرطان كمال أبو وعر وكافة الأسرى المرضى، بعد الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا داخل سجنه.

وقال نادي الأسير إن الأسير أبو وعر المحكوم بالسجن المؤبد 6 مرات و(50) عاماً والمعتقل منذ عام 2003م، يعاني من وضع صحي خطير للغاية جرّاء إصابته بالسرطان في الحنجرة، منذ نهاية العام الماضي 2019، وتفاقم وضعه الصحي خلال الأشهر القليلة الماضية، بعد إجراء فحوص طبية أظهرت زيادة حجم الورم.

وأضاف "إلا أن سلطات الاحتلال تجاهلت كافة المطالبات والنداءات المتكررة، بل وصعّدت من عمليات الاعتقال بحق المواطنين الفلسطينيين، وحوّلت الوباء إلى أداة عقاب وتضييق على الأسرى، بدلاً من أن توفر الإجراءات الوقائية اللازمة، لمنع انتشاره".

ولفت نادي الأسير إلى أن معاناة الأسير أبو وعر من السرطان بدأت تظهر معه منذ أواخر عام 2019م، وخضع لعلاج إشعاعي، فيه لم تراع إدارة سجون الاحتلال وقواتها، مرض الأسير أبو وعر وسُجلت له شهادة عبر أحد المحامين خلال العام الماضي، عن استمرار تقييده أثناء عملية علاجه الإشعاعي، بالإضافة إلى الاستمرار في نقله عبر ما تسمى بعربة "البوسطة" التي تُشكل رحلة عذاب إضافية له.

انشر عبر