التحديثات

خطاب القائد الأسير مروان البرغوثي للأسرى الذين سيخوضون الإضراب المزمع عقده يوم غد الاثنين

16 نيسان / أبريل 2017 11:11

مروان البرغوثي
مروان البرغوثي

مكتب الهيئة القيادية للأسرى:

بسم الله الرحمن الرحيم

الإخوة أبناء حركة فتح البواسل، والإخوة في الهيئات التنظيمية، تحية فلسطين... تحية فتح...

أتوجه إليكم اليوم وكلي ثقة وأمل بصلابة موقفكم وقوة عزيمتكم وصدق انتمائكم ووعيكم لهذه الخطوة النضالية النوعية التي سنخوضها نحن أسرى  حركة فتح ومن يرغب من الإخوة والرفاق؛ مؤكدين التزامنا الكامل بالإضراب المفتوح عن الطعام وإصرارنا على المضي قدمًا في هذه الخطوة النضالية لتحقيق المطالب العادلة الإنسانية نفسها التي حظت بالإجماع من كافة فصائل الحركة الأسيرة وفي مقدمتها تركيب التليفون العمومي وترتيب الزيارات للضفة وغزة بكل تفاصيلها إضافة إلى المطالب الأخرى وإننا إذ نأسف لإضاعة الفرصة لتوحيد الحركة الأسيرة وإعادة الاعتبار لدورها ومع ذلك فنحن نحترم حق كل تنظيم في اتخاذ القرار الذي يراه مناسبا.

الإخوة المناضلون:

لقد كان الأسرى حركة فتح شرفاً تأسيس وقيادة وخوض معارك الحركة الأسيرة منذ عام 1965 وقدم أسرى الحركة تضحيات كبيرة طوال عقود من الزمن مما مكننا من تحقيق إنجازات مشهودة رغم أنها بدأت من الصغر، وهي تستعد اليوم في هذا الإضراب لإنجاز حقوق أساسية للحركة الأسيرة بأكملها وليس لأسراها فقط، وإذ أدعو أسرى حركة فتح في كافة السجون والأقسام في كافة القلاع للوحدة والتلاحم والالتزام بما يلي:

  • الانخراط في الإضراب منذ يوم 17 نيسان وتسليم رسالة المطالب في كل سجن يوم 16 نيسان.
  • ضرورة تشكيل لجنة تقود وتشرف على الإضراب في كل قسم وكل سجن يلتزم بها الجميع.
  • التوقف عن إبداء أي حوار أو تفاوض مع مصلحة السجون أو ممثلي الإدارة في أي سجن من تاريخ 17 نيسان.
  • العنوان الموحد المخول بقرار الإضراب والتفاوض أو وقفه هو فقط مروان البرغوثي أبو القسام.
  • يلتزم كل من يدخل الإضراب بالاستمرار به حتى النهاية ولا يتوقف إلا باتصال شخصي مني فقط ولا يجوز لأحد من لجان فتح وقف الإضراب.
  • يعفى من الإضراب فقط ذوي الحالات المرضية الصعبة والأشبال وكبار السن، دون ذلك لا عذر لأحد.
  • سيتم التواصل وعمل كل ما يلزم لتأمين الدعم والتضامن الرسمي والشعبي فلسطينياً، عربياً، دولياً.
  • مع صباح اليوم الرابع للإضراب يتم الامتناع عن الوقوف على العدد أو ما يراه كل سجن مناسباً.
  • المدعمات تؤخذ بعد اليوم الخامس عشر فقط.
  • يتوجب الحذر واليقظة من الإشاعات والأكاذيب التي ستعمل على ترويجها مصلحة السجون أثناء الإضراب وقبله في محاولة منها لكسره والتأثير عليه وعلى الروح المعنوية للأسرى.
  • لم يجري أي حوار مع مصلحة السجون حتى هذه اللحظة مطلقاً ونحن على ثقة بوعدكم وقدرتكم على إفشال أي محاولات للالتفاف على الإضراب بحوارات جانبية مرفوضة.
  • معظم السجون والأقسام الفتحاوية أكدت التزامها بالإضراب.
  • في حال جرى أي حوار أو تفاوض سيتم إبلاغكم بكافة التفاصيل.
  • من المفروض تجاوز كل الإشكاليات والحساسيات السابقة وال  على الجراح مهما كانت لمصلحة الوحدة والتلاحم والتضامن وروح الأخوة النضالية.

 

الإخوة المناضلون إن أسرى حركة فتح أمام تحدي كبير وفي نفس الوقت أمام فرصة لإعادة الاعتبار للأسرى الذين سطروا ملاحم وحققوا أبرز إنجازات الحركة، فليس أمامنا سوى خوض هذه المعركة التي سيثبت فيها أسرى فتح قدرتهم على انتزاع حقوق الأسرى الإنسانية والعادلة  وقد انتهي زمن الانتظار والوعود الكاذبة التي تقدمها مصلحة السجون، وهدة فرصة لتوحيد موقف فتح في السجون وتعزيز قوتها واستعادة دورها وإنجاز الحقوق العادلة والإنسانية للأسرى ضمن ظروف معيشية تحفظ كرامة الأسري جميعاً، كما أن هذا الإضراب يشكل فرصة لإنهاء كافة المظاهر السلبية التي علقت بالحركة في السنوات الماضية لندشن عهداً جديداً يقود إلى وحدتنا وقوتنا.

 ملاحظة /لا صحة لأي أخبار أو  أقوال تعطي انطباع أننا نبحث عن حلول هنا وهناك، ومع  مرور كل يوم يزداد إصرارنا وثباتنا علي خوض هدة المعركة، ولا يوجد ما يوقف هدا التوجه سوي تحقيق مطالبنا فقط.

أخوكم أبو القسام

Marwan Barghouti Remarks on the hunger-strike to be held on Monday.

Special: Office of the Leading Commission for Prisoners.

Gaza; Palestine

Translated by: Rana Madi

I send my warm greetings to Our brave fellows in Fatah movement and other Palestinian movements.

I'm addressing our Palestinian prisoners in all Israeli jails and I deeply believe on their strong will, and determination and their deep understanding of the importance of fighting back with engaging in hunger strike that the Palestinian prisoners belonging to Fatah as well as other Palestinian prisoners will hold.

Moreover, I would like to express my full commitment to the open hunger strike and continue in this struggle to achieve the just and consensus of humanitarian demands among all factions of the captive movement, in particular the installation of the public telephone landlines , arranging family visits for prisoners from the West Bank and the Gaza Strip, in addition to the other demands.

We paid efforts to unify all factions of the captive movement and to strengthen its role and we didn't succeed on doing that ; Yet we do show respect for every factions rights to make their decision.

Our fellow freedom fighters:

It was considered great honor for prisoners of Fatah movement to establish, lead and engage in captive movement battles since 1965. It was commonly showed that Fatah Prisoners have made great sacrifices for decades which enabled us to accomplish remarkable achievements, even though they were not huge at the beginning.

Today, We are going on hunger strike to achieve basic rights for the whole captive movement, not only for Fatah-affiliated prisoners.

I call upon the prisoners of Fatah movement in all Israeli prisons to be united and abide by the following:

1- Engaging in the hunger strike from the date of 17 April,2017 while letters of demands shall be submitted to prison administration in each prison on April 16,2017.

2- A committee for leading and overseeing strike shall be formed in each prison in which all prisoners shall be adhered  to what is agreed on by this committee.

3- Stop negotiations with the Prison Service or the administration's representatives in any prison starting from April, 17.

4- Marwan Barghouti, Abu al-Qassam is the only person who is authorized to take decisions regarding  the hunger-strike either on issues of negotiation with Israeli authorities or stoppage of it.

5- Anyone who engages on the strike shall be complied to continue and keep on the hunger unless I say the opposite. Moreover, No one of Fatah committees can end the strike.

6- Only people with severe medical conditions, the young and the elderly are exempted from this strike.

7- Insure  support from the public and media attention to provide official and solidarity at all levels; Palestinians, Arabs, and international sides.

8- Stop Subjection to the policy of prisoners counting  starting in the fourth day of hunger strike or what fits to every prison.

9- Food supplements shall be taken only after 15th day of beginning the hunger strike.

10- All prisoners shall be careful and vigilant about the rumors that Prison Service may promote before and during the strike in an attempt to end the strike and break  the morale of prisoners.

11- No any negotiations took place with the Prisons administration till this moment. We are confident in your ability to stand against any attempts to affect our unity with Side dialogues  that are rejected.

12- Most of Fatah prisoners in all prisons  have confirmed their commitment to hunger strike.

13- In the event of any negotiation, all prisoners  engaged in the hunger strike will be informed of all related details.

14- It is supposed to show unity, solidarity and enhance spirit of brothers struggle despite all problems and troubles.

Our fellow freedom fighters:

Our brothers in Fatah movement are facing a great challenge yet it is an opportunity to rehabilitate the prisoners who have obtained the most prominent achievements of the movement. We have no choice but to go on this battle in which Fatah prisoners  will prove their ability to grab the human rights of prisoners. This is an opportunity to end all the negative manifestations that  the movement suffered from during past years. In attempt to establish a new era of unity and strength.

It is worth mentioning that news and statements spread  widely of finding solutions at different directions.  Day after day, our determination to withstand and steadfast in going on this battle increases till achieving our demands.

Yours sincerely

Abu El-Qassem.    

انشر عبر