التحديثات

اعتقال الشيخ خضر عدنان بعد مداهمة منزله بجنين

11 تموز / ديسمبر 2017 08:17

الشيخ خضر عدنان
الشيخ خضر عدنان

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الإثنين الشيخ خضر عدنان، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية، بعد مداهمة منزله في بلدة عرابة غربي جنين بالضفة المحتلة.

وقالت زوجته رندة موسى لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": إن الشيخ خضر أعلن الإضراب عن الطعام والشراب والكلام، رفضاً للمعاملة الوحشية للجنود خلال اقتحامهم المنزل وتقييده واعتقاله

وبحسب زوجته فإن قوة كبيرة من جيش الاحتلال، مكونة من أربعة دوريات وناقلة جنود وجيب، طوقت المنزل حوالي الساعة الثانية والنصف فجرا، وقاموا فيما بعد بمداهمة المنزل بطريقة همجية، حيث حاولوا كسر باب المنزل.

وتابعت:"اقتحم ثمانية جنود والضابط الصالة داخل المنزل بصورة وحشية وقاموا بالصراخ والسؤال عن الشيخ بصوت عالي، وفور دخول الشيخ إلى حيث قاموا بضربة على ظهره ويده وإلقائه على الأرض وتقييده بصورة وحشية".

وبعد تقييد الشيخ عدنان قام الجنود باحتجازه في غرفة مغلقة والتحقيق معه، دون السماح لوالدته وزوجته من التواجد معه، وبحسب ما قالت زوجته إن الشيخ كان يصرخ ويتحدث معهم بصوت مرتفع.

وأشارت الزوجة إلى إن الضابط المرافق للقوة رفض السماح للشيخ ارتداء ملابسه ونظارته، وبعد إصرارها على عدم تسليم بطاقته الشخصية "الهوية" إلا بعد السماح له بلبس النظارة، قام الضابط بالاحتفاظ بها دون السماح له بارتدائها.

وقالت الزوجة إن الشيخ خضر رفض ارتداء حذائه خلال اعتقاله بعد رفض الجنود السماح له بارتداء نظارته وملابسه واقتياده بملابس النوم.

انشر عبر