التحديثات

السنوار: إعلان ترامب المشؤوم يتطلب تسريع المصالحة وإنهاء مأساة شعبنا

21 تشرين أول / ديسمبر 2017 10:31

يحيى السنوار
يحيى السنوار

صوت الاسرى - وكلات :

أكد قائد حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار أن حماس لن تعود إلى حكم قطاع غزة أو إدارته ولن تكون طرفاً في الانقسام بعد الآن.

وقال السنوار خلال لقائه مع مؤسسات المجتمع المدني: إن قرار حماس بهذا الشأن استراتيجي ولا عودة عنه وستنسحب من المشهد نهائياً.

وأضاف أن الانقسام الفلسطيني أضر بحماس كحركة مقاومة. وأضر بنا كشعب ومشروع تحرري أبلغ الضرر ولذلك يجب أن ينتهي إلى غير رجعة مهما كانت الظروف والأثمان التي يجب أن ندفعها.

وأوضح أن حركة حماس قدمت كافة التسهيلات والتنازلات وإنها مستعدة للمضي قدما في هذا الطريق (المصالحة) حتى النهاية.

وبشأن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس: ما قام به ترامب بإعلانه المشؤوم حول القدس يتطلب الإسراع في خطوات المصالحة وإنهاء هذا الفصل المأساوي في تاريخ شعبنا ويشكل فرصة حقيقية لتجاوز كافة الضغوط لعرقلتها.

وعبر عن خشيته في حال فشلت المصالحة الحالية أن يتم تكريس الانقسام لسنوات عديدة وأن استمرار الأوضاع كما هي عليه ستكون لها نتائج كارثية، ولذك حماس لن تكون جزءا من هذا المشهد المدمر.

انشر عبر