التحديثات

قراقع : ألف حالة اعتقال بالقدس منذ قرار ترمب

31 تشرين أول / يناير 2018 04:33

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع إن حملات الاعتقال في القدس تتصاعد بشكل كبير من قبل قوات الاحتلال وتشمل كل فئات المقدسيين، وطالت ما يقارب ألف حالة منذ قرار الرئيس الأمريكي ترامب بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة "لإسرائيل".

واعتبر أن هذا العدد من حالات الاعتقال يشير وكأن "اسرائيل أخذت الضوء الأخضر لتصعيد وحشيتها وعدوانها على مدينة القدس جغرافيا وديمغرافيا ومن ضمنها الاعتقالات الجماعية التي اصبحت ظاهرة يومية وعقاب جماعي".

وأوضح قراقع في تصريح صحفي الأربعاء، أن عددًا كبيرًا من المعتقلين هم من الفتية والقاصرين وأنهم يتعرضون منذ لحظة اعتقالهم لمعاملة مهينة وتعذيب وتنكيل على يد شرطة الاحتلال والمحققين.

وأشار إلى الهجمة على القدس خطيرة للغاية وهناك استفحال اسرائيلي واسع وطغيان شامل يستهدف أهالي القدس ومكانتها التاريخية والدينية وممارسة الضغوطات للطرد الصامت للسكان من القدس من خلال المضايقات وسياسة سحب الهويات وقطع مخصصات التامين الوطني وفصل أحياء عن مركز المدينة وغيرها.

وبيّن أن محاكم الاحتلال تصدر أحكامًا رادعة ومقصودة بحق المقدسيين مصحوبة بغرامات مالية باهظة، وتفرض اجراءات صارمة على اهالي الاسرى وأهالي الشهداء إضافة إلى تحويل أهالي الأسرى إلى سجانين على اطفالهم المحكومين بإقامات منزلية لفترات مختلفة.

وذكر قراقع الأحكام التي صدرت بحق الأسير محمد صلاح أبو كف بالسجن 15 عاما وغرامة مالية بقيمة 50 ألف شيقل والحكم على الاسير وليد الأطرش ب 13 عاما وغرامة 15 الف شيقل.

انشر عبر