التحديثات

شقيق الأسير ربايعة: شقيقي لم يتلقَ أي علاج حتى اللحظة

05 أيلول / مايو 2018 12:55

اسرى مرضى
اسرى مرضى

خاص- إذاعة صوت الأسرى:

قال شقيق الأسير ياسر ربايعة (44 عاما) من محافظة بيت لحم إن شقيقه لم يتلق حتى اللحظة أي نوع من العلاج.

وأضاف ربايعة خلال حديثه لإذاعتنا أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية نقلت شقيقه قبل قرابة أسبوعين من سجن رامون إلى سجن إيشل؛ استعدادًا لنقله إلى مستشفى سوروكا لتلقي العلاج اللازم.

وأوضح أن شقيقه يعاني من مرض السرطان في الأمعاء والكبد، ووضعه الصحي الخطير يتراجع بشكل مستمر.

وناشد جميع المؤسسات المعنية بحقوق الإنسان، والضمائر الحية بالتحرك الفوري لإنقاذ حياة شقيقه المريض؛ محملاً الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياته.

يشار إلى أن الأسير ربايعة المحكوم بالسجن المؤبد بالإضافة إلى عشر سنوات ومعتقل منذ عام 2001، وخضع عام 2007 لعملية جراحية خلالها تم استئصال جزء من الكبد.

انشر عبر