التحديثات

تراجع الوضع الصحى للأسيرة سوزان العويوى

22 تموز / يونيو 2018 04:44

متابعات

 

قال محامي نادي الأسير الفلسطيني فراس الصباح، إن الأسيرة سوزان العويوي والبالغة من العمر (40 عاماً)، تعرضت لتحقيقٍ قاسٍ ومكثف في تحقيق معتقل "عسقلان" منذ اليوم الأول لاعتقالها.

 

ونقل المحامي الصباح عن الأسيرة العويوي إثر زيارة أجراها لها أن التحقيق معها استمر بشكل متواصل ولأيام، في محاولة من المحققين لكسرها وانتزاع اعتراف منها بالتهم الموجهة لها، وتسبب التحقيق المكثف بتردي وضعها الصحي حيث أصيبت بأوجاع شديدة في الكلى.

 

وأضافت الأسيرة العويوي، حسب بيان لنادي الأسير، أنها وقبل اعتقالها كانت قد أجريت فحوص طبية وتبين أنها تعاني من مشاكل في الكلى، وهي بحاجة إلى علاج ومتابعة صحية، إلا أن اعتقالها حرمها من ذلك.

 

ومن الجدير ذكره أن الأسيرة العويوي وهي من محافظة الخليل متزوجة ولها ثلاثة أبناء، اعتقلت في تاريخ الخامس من حزيران/ يونيو الجاري، وصدر بحقها أمر منع من لقاء المحامي، وبعد التماس تقدم به محامي نادي الأسير تمكن من زيارتها.  وتتهم سلطات الاحتلال الأسيرة العويوي "المس بأمن المنطقة".

 

انشر عبر