التحديثات

170 طفلاً في سجون الاحتلال..

دعماً للأسرى الأطفال.. اطلاق حملة "طيور رهن القيد"

19 أيلول / يناير 2021 09:49

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أطلق ناشطون فلسطينيون، حملة إعلامية تحت عنوان "طيور رهن القيد"، للتعريف بقضية الأطفال الأسرى في السجون الإسرائيلية، وذلك لمدة أسبوعين.

وقالت أسيل أبو فردة، المنسقة والناشطة بالحملة، إن الهدف من الحملة "تسليط الضوء على الجانب القانوني والإنساني للأطفال الأسرى".

وذكرت أنها تهدف أيضا إلى "كشف الانتهاكات الإسرائيلية بحق أطفال فلسطين، وتُسلط الضوء في 14 يوما على أوضاع الأسرى الأطفال داخل السجون".

وأضافت أن الحملة انطلقت على وسائل الإعلام المحلية وشبكات التواصل الاجتماعي بمواد إعلامية وهاشتاغ "#طفولتي_حقي".

وتعتقل إسرائيل في سجونها 170 طفلا فلسطينيا من بين نحو 4400 أسير وأسيرة، وفق معطيات نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي).

وفي ظل انتشار كثير من المؤسسات المختصة بقضايا الأسرى، تقول الناشطة الفلسطينية إن الحملة تتم بالتنسيق مع المؤسسات القائمة ومنها هيئة شؤون الأسرى (تتبع منظمة التحرير).

وأوضحت أن الحملة توظف بشكل أكبر وسائل التواصل الاجتماعي لتحقيق مزيد من التفاعل عبر المواد الإعلامية ومقاطع الفيديو والنصوص المسموعة.

وبينت أنها أول حملة تطلقها مجموعة من طلبة الدراسات العليا لصالح الأسرى "بعيدا عن الاستقطابات الحزبية في الساحة الفلسطينية".

وبحسب نادي الأسير، فقد اعتقلت قوات الاحتلال 543 قاصرا (أفرج عن معظمهم) من بين نحو 4600 حالة اعتقال سجلت في 2020.

ووفق المصدر ذاته، اعتقلت سلطات الاحتلال أكثر من 7 آلاف طفل منذ عام 2015، في حين تشير تقديرات هيئة شؤون الأسرى إلى اعتقال نحو 50 ألف طفل منذ عام 1967.

انشر عبر