التحديثات

رفضاً لاعتقالهما التعسفي..

الشقيقان ذياب يواصلان معركة الكرامة

01 آيار / فبراير 2021 09:54

الأسيران بسام وبلال ذياب
الأسيران بسام وبلال ذياب

يواصل الأسيران الشقيقان بلال وبسام ذياب من بلدة كفر راعي في جنين، معركة الكرامة لليوم الرابع عشر على التوالي رفضاً لاعتقالهما.

ويقبع الأسيران ذياب منذ اعتقالهما في 19 كانون الثاني/ يناير الجاري في زنازين معتقل "الجلمة"، حيث مددت المحكمة العسكرية للاحتلال في "سالم" الثلاثاء اعتقالهما.

وكان الأسير بلال "36 عاماً" تعرض للاعتقال مرات عدة، الأولى كانت عام 2003، وحكم عليه بالسّجن 7 سنوات، ثم أعيد اعتقاله عامي 2011 و2012 وحكم بالسجن الإداري، وخاض إضراباً مفتوحاً عن الطعام إلى جانب رفيقه الأسير ثائر حلاحله استمر لمدة 78 يوماً.

كما أعاد الاحتلال اعتقال بلال مجدداً عام 2017، وخاض إضراباً آخر استمر لمدة شهر، وفي عام 2019 اعتقل قبل يوم واحد من عقد قرانه.

أما بسام "37 عاماً"، اعتقل للمرة الأولى عام 2003، وحكم عليه الاحتلال بالسجن مدة خمس سنوات ونصف، وأعاد اعتقاله لاحقاً عدة مرات خلال عامي 2013 و2018.

يذكر أن للأسيرين بلال وبسام شقيق ثالث في الأسر، وهو عزام ذياب المحكوم بالسجن مدى الحياة، وهو معتقل منذ عام 2001، علمًا أن غالبية أفراد العائلة تعرضت للاعتقال على مدار السنوات الماضية.

انشر عبر