التحديثات

من تحت الركام أبناء غزة يرسمون الأمل بعيون أهل القدس

10 أيلول / يونيو 2021 01:20

رسم جداريات في غزة
رسم جداريات في غزة

سعيد الأغا 
على الرغم من الألم والوجع الكبير التى تعيشه غزة بعد حرب احدى عشر يوما ما زال أبناء قطاع غزة يرسمون الأمل على الجدران المليئة بدماء الشهداء.
وقالت الشابة شروق حجازي 17 عاما :" اكتشفت موهبة الرسم من صغري وبدأت برسم الجداريات من عمر 8 سنوات وكنت ارسم على العديد من الجدران وحتى هذا اليوم أمارس الفن مشيرةً إلى أن رسم الجداريات يعتبر وسيلة قوية من وسائل النضال الفلسطيني ويعبر هذا الفن عن أمال أبناء قطاع غزة في اظهار مواهبهم المدفونة  
وبينت حجازي انها تلقت الدعم الكبير من الأهل والأصدقاء مشيرةً إلى أهمية دعم الأهل لابنائهم من أجل تطوير مواهبهم.
وشاركت حجازي في مبادرة رسم الجداريات التي قام الاحتلال بإزالتها من حي الشيخ جراح في القدس معبرة على وحدة الوطن وان غزة وأبنائها سيبقون الداعمين لقضية القدس وحي الشيخ جراح على الرغم من القصف والدمار والألم الذي عاشه قطاع غزة نتيجة الحرب الإسرائيلية عليه.
وقالت حجازي بانها واجهت العديد من الصعوبات في مجال رسم الجداريات منها عدم وجود دعم من خلال المؤسسات المجتمعية سواء الحكومية أو الأهلية وان كل المبادرات التي قامت بها في مجال رسم الجدارات كانت من خلال المجهود الفردي .
واشارات إلى أن الأدوات المستخدمة في مجال رسم الجداريات تتمثل في ألوان دهان وفراشي وبخاخات 
وأوضحت حجازي إلى عدم مشاركتها في مسابقات في مجال رسم الجدارات ولكنها تتطلع إلى المشاركة في مسابقات دولية تتكمن من خلالها التعبير على ان قطاع غزة مليئ بالمواهب الكثيرة وارسال رسالة أهل القدس إلى العالم .
واضافت تلقت مبادرة رسم الجدرات التى ازالها الإحتلال الإسرائيلي من حي الشيخ جراح بالقدس 
تفاعلا كبيرة من خلال رواد مواقع التواصل الاجتماعي المهتمين في قضية الشيخ جراح ومنهم منى الكرد وألاء حمدان ومحمد الكرد.

رسم جداريات في غزة f2c33006-c596-484b-afac-3065250189a4 ccb5cec2-6e2f-46d4-a235-aeb24542de7a
انشر عبر