التحديثات

هيئة الأسرى تكشف آخر مستجدات المضربين عن الطعام

02 كانون أول / أغسطس 2021 12:47

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، يوم الإثنين، بأن الأسير أحمد حمامرة من بيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة شرع في إضراب مفتوح عن الطعام منذ ثلاثة أيام.

وأوضحت الهيئة أن حمامرة، المعتقل منذ 17/8/2020، بدأ الإضراب رفضًا لاعتقاله الإداري، إذ رفضت محكمة الاحتلال الالتماس المقدم بحقه، وهو محتجز حاليًا في زنازين النقب.

وفي سياق متصل، نقلت الهيئة عن عائلة الأسير حسام ربعي من بلدة يطا قضاء الخليل قولها إنه علّق إضرابه المفتوح عن الطعام، بعد تحويل ملف اعتقاله الإداري إلى قضية.

وأشارت الهيئة إلى مواصلة 16 أسيرًا معركتهم بأمعائهم الخاوية رفضًا لاعتقالهم الإداري، أقدمهم الأسير سالم زيدات من بلدة بني نعيم قضاء الخليل والذي يخوض إضرابه منذ 22 يومًا.

وبيّنت أن الأسير زيدات "بات يعاني من وضع صحي صعب للغاية ويتنقل على كرسي متحرك".

وأفادت بأن الأسير محمد اعمر من طولكرم يواصل إضرابه منذ 20 يومًا، والأسير مجاهد حامد من رام الله منذ 20 يومًا، والأسير كايد الفسفوس من دورا الخليل منذ 19 يومًا، والأسيرين ماهر دلايشة وعلاء الدين علي، من رام الله، منذ 14 يومًا، والأسرى: أحمد عبد الرحمن أبو سل، ومحمد خالد أبو سل من مخيم العروب وفادي العمور من يطا بالخليل، منذ 13 يومًا.

وذكرت أن الأسرى محمود الفسفوس وجيفارا النمورة ورأفت الدراويش من دورا قضاء الخليل، وأحمد نزال من قباطية قضاء جنين، يواصلون إضرابهم لليوم 13 على التوالي.

أما الأسير مقداد القواسمة؛ فيخوض إضرابه لليوم 12 على التوالي، وبدأ وضعه الصحي بالتراجع، إذ يشتكي من أوجاع بالكلى، كما يواصل الأسير محمد نوراة إضرابه منذ 9 أيام احتجاجًا على عزله الانفرادي، وفق الهيئة.

كما شرع الأسير يوسف العامر بإضراب مفتوح عن الطعام منذ 5 أيام رفضاً لاعتقاله الإداري، ومن المرجح أن ترتفع أعداد الأسرى المضربين في الأيام القادمة في مختلف سجون الاحتلال.

انشر عبر