التحديثات

معركة أسرى حركة الجهاد الإسلامي تدخل يومها الخامس.. والهيئة القيادية تهدد بالتصعيد

17 كانون أول / أكتوبر 2021 09:46

أسرى حركة الجهاد الاسلامي
أسرى حركة الجهاد الاسلامي

يواصل أسرى حركة "الجهاد الإسلامي" في السجون الإسرائيلية اليوم الاحد 17/10/2021 ، إضرابهم عن الطعام لليوم الخامس على التوالي​​​، كخطوة احتجاجية على الهجمة الشرسة التي يتعرض لها الأسرى في سجون الاحتلال، وضد ما يتعرضون له من إجراءات عقابية ، وخاصة بعد عملية نفق الحرية .

الاربعاء الماضي ، بدء أسرى الجهاد الإسلامي إضرابهم عن الطعام في خطوة ستشمل باقي الأسرى في السجون فيما بعد.

وأكدت الهيئة القيادية لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني أن معركة الإضراب عن الطعام التي يخوضونها ما زالت مستمرة، و أن كل ما يطرح من جانب الاحتلال لا يلبي الحد الأدنى من مطالب الأسرى.

و قالت الهيئة في تصريح صادر عنها ظهر أمس السبت: "إن الكرة الآن موجودة في ملعب الاحتلال، ونحن جاهزون بعون الله للتصعيد في خطواتنا الجهادية بالأسبوع القادم".

نادي الأسير اشار الى ان عدد الأسرى المضربين بلغ ما يقارب 250 أسيرا.

وحسب نادي الأسير، يطالب الأسرى المضربون، بوقف إدارة السجون "إجراءات التنكيل" التي كانت قد فرضتها بشكل مضاعف بحقهم، بعد السادس من سبتمبر الماضي، اليوم الذي تمكن فيه ستة أسرى فلسطينيين من الهرب من سجن جلبوع.

وتمثلت إجراءات إدارة السجون، بـ "عمليات نقل أسرى حركة الجهاد وعزلهم واحتجازهم في زنازين لا تتوفر فيها أدنى شروط الحياة الآدمية، عدا عن نقل مجموعة من القيادات إلى التحقيق" وفق نادي الأسير.

وأعلنت لجنة الطوارئ العليا لكافة الفصائل في السجون الإسرائيلية، الاسبوع الماضي، عن إجراءات تصعيدية وذلك بانضمام أعدادا جديدة للإضراب عن الطعام من كافة الفصائل الفلسطينية.

انشر عبر