التحديثات

الجهاد: أي اعتداء على القدس الشريف سيقود إلى معركة إقليمية

19 تشرين ثاني / يناير 2022 08:37

الجهاد
الجهاد

وكالات- إذاعة صوت الأسرى:

التقى وفد قيادي من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، يتقدمه عضو المكتب السياسي الشيخ نافذ عزام، وممثل الحركة في لبنان إحسان عطايا، ومسؤول العلاقات الإسلامية في لبنان شكيب العينا، أمين عام حركة الأمة الشيخ عبد الله جبري بحضور أعضاء من قيادة حركة الأمة، حيث تناول اللقاء عرضاً للأوضاع العربية والفلسطينية، وتم التأكيد على أن حماية الحقوق الوطنية الفلسطينية واستعادتها يحصل عبر تحقيق الوحدة الفلسطينية؛ على قاعدة حماية الثوابت وتعزيز مقاومة الشعب الفلسطيني، وتحقيق الشراكة الوطنية، على طريق تحرير فلسطين.

وشدد المجتمعون على أن معركة "سيف القدس" شكلت تحولاً إستراتيجياً نوعياً في الصراع مع العدو الصهيوني، وأنتجت معادلات جديدة لا بد من تعزيزها وتثبتها، وتعزيز وحدة قوى المقاومة، وصولاً إلى أن أي اعتداء على القدس سيشعل معركة إقليمية كبرى، تتوحد فيها بنادق المقاومين وصواريخهم على مختلف ساحات الأمة في مواجهة هذا العدو.

وأكد اللقاء على أهمية وحدة الأمة العربية والإسلامية وضرورة حشد طاقاتها، لحماية حقوقها ومصالحها في مواجهة التحديات الكبرى التي من شأنها أن تقود إلى تحقيق المكاسب في عملية التنمية الحقيقية، وتكامل مشروع التحرر الاقتصادي والسياسي والاجتماعي، لنكون خير أمة أخرجت للناس.

انشر عبر