التحديثات

أبو بكر يحذر من سياسة الاحتلال المكشوفة في ملاحقة وإعدام المحررين

08 شباط / ديسمبر 2022 08:46

السيد قدري أبو بكر
السيد قدري أبو بكر

إذاعة الأسرى - وكالات

حذر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، من السياسة العلنية والمكشوفة التي تنتهجها منظومة الاحتلال "الاسرائيلي"، في ملاحقة وقتل الأسرى المحررين.
وأوضح أبو بكر في تصريح صحفي، أن هذه الجرائم المتتالية، والتي كان آخرها أمس اغتيال المحرر الشهيد "مجاهد حامد" من رام الله، وفجر اليوم الأسرى المحررين الشهداء "عطا شلبي" و"صدقي زكارنة" و"طارق الدمج" من جنين، تدلل على أن عنصرية وحقد الاحتلال تتغذى على دماء الفلسطينيين، وتحديدا من قاوموا الاحتلال وضحوا في سبيل الوطن ودفعوا من حريتهم ثمنا لذلك.

وقال اللواء أبو بكر "تصريحات المتطرف بن غفير والتي حيّا فيها جنود الاحتلال الذين ارتكبوا جريمة فجر اليوم في جنين، ووصفهم بالأبطال لقتلهم الشبان الفلسطينيين الثلاثة، تعكس العنوان العريض للمرحلة القادمة، والتي ستشهد مزيدا من الدم والقتل والاعتقالات، الموجهة والمدعومة من حكومة الاحتلال التي تُشكّل حالياً، والتي سيكون من بينها متطرفين وقادة اجرام كإبن غفير وغيره".

وحيا اللواء أبو بكر نضالات وبطولات ابناء شعبنا، وفي مقدمتهم الأسرى والمحررين وأسرهم وعائلاتهم، مؤكدا أن مقاومة الاحتلال والتصدي له ستبقى قائمة حتى زوال الاحتلال.

وطالب اللواء أبو بكر المجتمع الدولي ومؤسساته بوقف تجاهل مطالب الشعب الفلسطيني وقيادته، المتمثلة في توفير الحماية الدولية له، وعدم تركه فريسة لهذا الاحتلال الذي يتفنن في ارتكاب الجرائم بحقه، ويتفرد به في ظل صمت دولي قاتل ومميت.

انشر عبر