التحديثات

ثلاثة أسرى من قادة "الجـهاد" يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال

09 شباط / ديسمبر 2022 09:44

أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى اليوم، أن أمير الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني الأسير القائد زيد بسيسي واثنين من قادة أسرى الحركة دخلوا اليوم أعوامًا جديدة في الأسر:
وأوضحت مهجة القدس أن الأسير القائد المجاهد زيد إبراهيم أحمد بسيسي (45 عامًا) من بلدة رامين بمحافظة طولكرم شمال الضفة المحتلة دخل اليوم عامه الثاني والعشرين على التوالي في سجون الاحتلال.

وأوضحت مهجة القدس إلى أن الأسير زيد بسيسي ولد بتاريخ 14/01/1977م؛ وهو أعزب؛ وكان قد اعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 09/12/2001م؛ وحكم عليه بالسجن المؤبد بالإضافة لـ (55) عامًا على خلفية انتماءه لحركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس ومقاومة الاحتلال الصهيوني، ويقبع حاليًا في سجن هداريم. وله شقيق آخر في الأسر وهو الأسير أحمد اعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 18/01/2004م، ومحكوم بالسجن (25) عامًا، بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين والتخطيط لعملية نتانيا الاستشهادية التي نفذها الاستشهادي المجاهد رامي غانم، ويقبع حاليًا في سجن النقب الصحراوي.

كما أوضحت مهجة القدس أن الأسيرين المجاهدين محمد كامل خليل عمران (40 عامًا) وأحمد رشاد الزين السكني (44 عامًا) أنهيا عشرين عامًا في الأسر ودخلا اليوم عامهما الحادي والعشرين على التوالي في سجون الاحتلال.

وأشارت مهجة القدس أن الأسير محمد عمران من مخيم الفوار بمحافظة الخليل شمال الضفة المحتلة وولد بتاريخ 20/10/1982م؛ وهو أعزب، واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 09/12/2002م وحكم عليه بالسجن (13) مؤبد على خلفية انتماءه لحركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس والتخطيط لعملية "وادي النصارى" والمعروفة (زقاق الموت) والتي أدت إلى مقتل (13) جنديًا صهيونيًا.

وقالت المؤسسة :"أن الأسير أحمد السكني ولد بتاريخ 18/09/1978م بحي الزيتون في مدينة غزة، وهو أب للطفل طارق الذي توفي قبل سبعة أعوام في حادث سير مؤلم بمدينة غزة أثناء رحلة ترفيهية لأبناء الأسرى؛ وأكرمه الله تعالى بعد عامين بالتوأم (معتز وسوار) بعد نجاحه بتهريب نطفة من داخل السجون؛ وكان السكني قد اعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 09/12/2002م وحكم عليه بالسجن (27) عامًا على خلفية انتماءه لحركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس ومقاومة الاحتلال الصهيوني، ويقبع الأسيرين عمران والسكني حاليًا في سجن رامون الصحراوي".

انشر عبر