التحديثات

الاحتلال يبدأ الفصل بين الفلسطينيين والمستوطنين بحافلات الضفة

20 تشرين أول / مايو 2015 10:13

عمال
عمال

إذاعة صوت الأسرى- خاص:

بدأت ما تسمى "الإدارة المدنية الصهيونية" الليلة الماضية خطة الفصل بين الفلسطينيين والمستوطنين في حافلات الضفة الغربية المحتلة، بتعليمات من وزير الأمن الصهيوني موشي يعلون،

وبحسب خطة الفصل، فإن الفلسطينيين الذين دخلوا أراضي 48 للعمل عن طريق حاجز ريحان (برطعة) و'هله' و'إلياهو' و'أيال' (قلقيلية)، بإمكانهم العودة إلى بيوتهم عن طريق الحواجز التي خرجوا منها، ولا يسمح لهم بالسفر في حافلات مشتركة مع المستوطنين.

يشار إلى أنه حتى اليوم، فإن العمال الفلسطينيين، الذين يعملون داخل أراضينا المحتلة عام 48 كان يسمح لهم بالعودة إلى الضفة عن طريق أي حاجز، كما اعتاد عدد كبير منهم العودة عن طريق خطوط حافلات شركة 'أفيكيم' إلى مستوطنة 'أرئيل'.

وبحسب خطة الفصل، سيضطر العمال للوصول إلى الحاجز الذي خرجوا منه، ويتابعون طريقهم إلى منازلهم باستخدام المواصلات الفلسطينية. وبالنتيجة فإن كل عامل يسكن قرب شارع '5' سيضطر إلى السفر إلى حاجز 'أيال' شمالا، ما يعني إطالة مدة السفر بنحو ساعتين.

وكانت حملة أطلقت مؤخرا للفصل ومنع الفلسطينيين من السفر في حافلات المستوطنين، بادر إليها 'لجنة مستوطني الضفة'، إلى جانب مستوطن من 'أرئيل' يدعيى أورن حزان، وهو عضو كنيست اليوم من قبل الليكود.

انشر عبر