التحديثات

تحويل الأسير حماد للإداري بعد إنهاء حكمه

29 كانون أول / أكتوبر 2017 03:12

إذاعة صوت الأسرى - رام الله

استهجنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين صباح اليوم الاحد، إقدام الإحتلال الإسرائيلي على تحويل الأسير فتحي حماد من مخيم الامعري قضاء رام الله، الى الإعتقال الإداري بعد إنهاء حكمه البالغ (9 أشهر).


وأضحت الهيئة أن الأسير حماد كان يستعد لإطلاق سراحه بعد إنهاء حكمه بشكل كامل، ولكنه تفاجأ بتسليمه قرار إعتقال إداري لمدة 6 أشهر.


وحذرت الهيئة من إتجاه إسرائيل الى إعتماد هذا النهج في التعامل مع الأسرى، بحيث يتم تحويل الأسير للإعتقال الإداري بعد إنهاء محكوميته، محذرة أن يتحول هذا الى سياسة عامة من قبل الإحتلال الإسرائيلي.


في سياق آخر، كشقت الهيئة أن وحدات القمع الخاصة قامت باقتحام قسم 13 في سجن نفحة، ونقلت 80 أسيرا الى سجن ريمون.

انشر عبر