التحديثات

أربعة أسرى يواصلون معركة الكرامة

30 تشرين ثاني / أكتوبر 2017 10:24

خاص- إذاعة صوت الأسرى:

أفادت إذاعتنا أن أربعة أسرى من الضفة الغربية يواصلون معركة الحرية والكرامة بإضرابهم المفتوح عن الطعام احتجاجًا على ظروف اعتقالهم السيئة.

وأوضحت الإذاعة أن الأسرى هم:
الأسير حسن حسنين حسن شوكة (29 عاماً) من مدينة بيت لحم الذي يواصل معركته لليوم 20 على التوالي احتجاجاً على تثبيت محكمة عوفر الصهيونية اعتقاله الإداري لمدة ستة أشهر.
وهو معتقل منذ 29 من سبتمبر الماضي بعد قرابة الشهر من تحرره الأخير، ويقبع في زنازين سجن عوفر، والأسير حسن متزوج؛ وله عدة اعتقالات سابقة في سجون الاحتلال بتهمة انتمائه ونشاطاته في صفوف حركة الجهاد الإسلامي.

والأسير بلال نبيل دياب (32 عامًا) من بلدة كفر راعي في جنين بالضفة الغربية المحتلة الذي يواصل إضراب المفتوح عن الطعام لليوم ال 16 على التوالي احتجاجًا على تثبيت اعتقاله الإداري.
وهو معتقل منذ 14 من يوليو الماضي، بعد اقتحام منزله، وثبتت محاكم الاحتلال اعتقاله الإداري بالسجن ستة أشهر؛ والأسير دياب من كوادر حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال؛ وأمضى عدة أعوام في اعتقالات سابقة، وتحرر من اعتقاله الأخير في 15 من ديسمبر عام 2012، وخاض إضرابًا مفتوحاً عن الطعام لمدة 77 يومًا عام 2012.

والأسير حمزة مروان بوزية (27 عاماً) من كفل حارس قضاء سلفيت بالضفة الغربية المحتلة، الذي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ 14 على التوالي، مطالباً بالإفراج عنه بعد تحويله من الاعتقال الإداري إلى قضية.
وهو معتقل داخل سجن "نفحه"، وكان قد أمضى سبع سنوات ونصف سابقاً بين اعتقالات سابقة بتهمة الانتماء إلى الجبهة الشعبية.

والأسير مصعب سعيد (28 عاماً)  بلدة بيرزيت شمالي رام الله بالضفة الغربية المحتلة الذي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الخامس على التوالي، إلى حين نقله من سجن "مجدو" بعد أن نقضت سلطات الاحتلال اتفاقاً سابقاً معه لنقله.
وهو معتقل منذ 12 من مارس الماضي، بعد اقتحام منزله وتفتيشه ومصادرة أجهزة اللاب التوب والجوالات، وهو ناشط إعلامي في مجال الأسرى وأسير محرر متزوج ولديه طفلتان.

انشر عبر