التحديثات

الشيخ الأسير خضر عدنان: لن نترك القائد أيمن طبيش وحيداً في العزل

08 تموز / أبريل 2018 10:21

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

أكد الأسير الشيخ خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الاسلامي اليوم ان الاحتلال  مخطئ ان ظن ان القائد الأسير أيمن طبيش وحيداً في العزل.

وقال " لن نترك الأسير طبيش وحيداً " فقد ولّى زمن عزل بعض إخوتنا الأسرى ثلاث عشرة عام متوالية في زنازين الانفرادي".

وكان أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال قد هددوا بخطوات تصعيديه بداية شهر الشهر الجاري احتجاجًا على تمديد عزل الأسير القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أيمن علي سليمان اطبيش (37 عاماً)؛ من دورا قضاء مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وأوضحت المصادر أن الخطوات قد تشتمل على إضراب مفتوح عن الطعام يخوضه أسرى الجهاد حتى إنهاء عزل القيادي اطبيش القابع في عزل سجن رامون.

وأكدت أن الأسير اطبيش يعيش ظروف حياتية صعبة وسيئة للغاية داخل العزل، ويحرم من رؤية ذويه بعد تجديد منع سلطات الاحتلال زيارة ذويه لمدة شهرين.

واعتبرت المصادر أن الاحتلال يصر على إبقائه في عزل سجن رامون بحجة أنه يشكل خطراً على الكيان، واختلاطه بالأسرى سيضر بمصلحة إدارة السجون الصهيونية.

جدير بالذكر أن الأسير اطبيش اعتقل في الثاني من أغسطس عام 2016، وحولته سلطات الاحتلال للاعتقال الإداري بدون أن توجه ضده أي تهمة؛ وبحجة ما يسمى بالملف السري، وهو أحد أبطال معركة الأمعاء الخاوية وأمضى ما يزيد عن 13 عامًا في السجون.

انشر عبر