التحديثات

القائد النخالة لعائلة الأسير الأخرس .. لن نتخلى عن الأسرى

17 تشرين أول / سبتمبر 2020 04:08

الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي زياد النخالة
الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي زياد النخالة

أجرى القائد زياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اتصالاً هاتفياً اليوم الخميس بزوجة الأسير المضرب عن الطعام ماهر الأخرس منذ 53 يوماً رفضاً لاعتقاله الإداري. 

وأكد القائد النخالة دعم حركة الجهاد الإسلامي ووقوفها بجانب الأسرى والمعتقلين جميعاً، مشيراً إلى أنها ستبذل كل جهد من أجل إسنادهم وتحريرهم ولن تتخلى عنهم أبداً. 

هذا وأفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء و الأسرى صباح اليوم الخميس أن الأسير الأخرس محتجز في مشفى كابلان بوضع صحي خطير جداً، حيث بات لا يقوى على الحركة ويلازم السرير على مدار 24 ساعة، كما أنه يعاني من ضعف في التركيز والسمع وهناك تقرحات في الفم وأوجاع ف كل أنحاء الجسم ودوخة شديدة وفقدان حاد ف وزنه، كما يعاني من غيبوبة متقطعة. 

وقالت المهجة إن هناك ضغوطات كثيرة من قبل أطباء مشفى كابلان والسجانين التابعين لمصلحة سجون الاحتلال على الأسير الأخرس بالإضافة لمعاملتهم السيئة له واللاإنسانية، حيث أنه بالرغم من التدهور الحاد في وضعه الصحي وعدم قدرته على الحركة لا يقدمون له أقل شيء وهي زجاجة الماء، باعتبارهم يمثلون الاحتلال ومخابراته المجرمة.

انشر عبر