التحديثات

مديرة مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان "لإذاعة الأسرى": الاحتلال لم يسمح لنا بزيارة الأسير المضرب الأخرس

22 تشرين أول / سبتمبر 2020 12:34

مديرة مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان
مديرة مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان

خاص/ إذاعة صوت الاسرى 

قالت مديرة مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان سحر فرنسيس أن سلطة الاحتلال لم تسمح لمحاميهم بزيارة الأسير المضرب عن الطعام ماهر الأخرس للاطلاع على حالته الصحية الخطيرة، فيما تمكن محامي المؤسسة من زيارة الأسير المضرب عبد الرحمن شعيبات.

وأكدت فرنسيس في تصريحات لإذاعة صوت الأسرى اليوم الثلاثاء أن الأسير شعيبات يعاني من هزل عام وضعف في الجسد ووضعه الصحي صعب جداً وهو بحاجة إلى عناية طبية عاجلة.

وأشارت مديرة مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان أن قوات الاحتلال فرضت مزيد من القيود على الأسيرين المضربين الأخرس وشعيبات، متمثلة في ارهاقهم المستمر من خلال نقلهم الدائم، وحرمانهم من زيارة المحامين وذويهم، إضافة إلى فرض مزيد من الضغوطات التي تهدف إلى وقف إضرابهم عنوةً .

وبينت فرنسيس أن الكيان بفرضه الاعتقال الإداري يخترق كلاً من اتفاقية جنيف والقانون الدولي الدولي من خلال تمديد عملية الاعتقال الاداري دون سقف زمني محدد، وهو ما يجعل هذا الاعتقال غير قانوني ، داعياً إلى الضغط على الدول الموقعة على هذه الاتفاقية لتحمل مسؤوليتها تجاه الأسرى والضغط على الاحتلال لوقف الاعتقال الإداري، وكذلك الضغط على مؤسسة الصليب الأحمر للقيام بواجباتها تجاه الأسرى المضربين من خلال زيارتهم بشكل مستمر ومتابعة حالتهم الصحية والعمل على الافراج عنهم

انشر عبر