التحديثات

وضعه الصحي صعب جداً..

الأسير الأخرس يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 66 على التوالي

30 تشرين أول / سبتمبر 2020 12:03

الاسير ماهر الاخرس
الاسير ماهر الاخرس

يواصل الأسير ماهر عبد اللطيف حسن الأخرس (49 عاماً) من بلدة سيلة الظهر قضاء مدينة جنين، إضرابه المفتوح عن الطعام داخل سجون الاحتلال لليوم الـ 66 على التوالي  رفضًا لاعتقاله الإداري

ويعاني الأسير " الأخرس" من تدهور صحي كبير، حيث فقد القدرة على الحركة وتصيبه حالة إغماء متكررة وصعوبة في النطق والنظر, وصعوبة كبيرة في التنفس إضافة إلى فقدانه أكثر من نصف وزنه، وهناك خشية بتوقف أعضاؤه الحيوية مثل الكلى، والكبد، والقلب، بسبب نقص السوائل والأملاح، ما يعرض حياته إلى الخطر.

وكان المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه، بين خلال حديث مع إذاعة صوت الأسرى، أن إدارة مصلحة السجون، تمنع عائلته ومحاميه من زيارته والاطلاع على أوضاعه الصحية، مشيراً إلى أن الاحتلال يهدف الى كسر الاضراب دون تحقيق أي هداف ولا مفاوضات جدية وحقيقة ملموسة مع الاسير حتى اللحظة، مستغلةً الحالة الصحية والحالة النفسية للأسير الأخرس، للضغط عليه أكثر ودفعه نحو اليأس والاحباط ، وكسر اضرابه، وهو ما يدركه الأسر الأخرس ما دفعه إلى الاستمرار بإضرابه عن الطعام.

انشر عبر