التحديثات

الشقاقي "لإذاعة الأسرى" : الأسير الأخرس بين الحياة والموت والاحتلال يريد قتله ببطء

24 كانون أول / أكتوبر 2020 01:00

محمد الشقاقي
محمد الشقاقي

خاص _ إذاعة صوت الأسرى

أكد المتحدث باسم مؤسسة مهجة القدس للشهداء و الاسرى، محمد الشقاقي أن الاحتلال يهدف من نقل الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام لليوم 90، من مستشفى كابلان إلى سجن الرملة بالرغم من مواصلته اضرابه عن الطعام، إلى الاستفراد به للضغط عليه لفك إضرابه عن الطعام كما وأنه يريد قتله ببطء بعيداً عن الإعلام وكاميرات المراقبة.

وبين الشقاقي اليوم السبت خلال حوار مع إذاعة الأسرى، أن ثلاثة سجانين قاموا بحمل الأسير الأخرس ونقلوه من غرفته إلى غرفة أخرى معزولة بطريقة وحشية ما أدى إلى سقوطه خلال عملية النقل ودخوله في غيبوبة وفقدانه للوعي.

وقال الشقاقي إن الأسير الأخرس أرسل رسالة صباح اليوم لمؤسسة مهجة القدس، قال فيها: " أريد أن أرى أبنائي وزوجتي قبل أن أموت في مشفى كابلان، وإذا أرادوا مساعدتي حالياً أن يضغطوا لنقلي إلى مشافي الضفة، وأريد أن أموت بين أهلي وأولادي وليس في مشفى كابلان ." مطالباً القيادة العربية بالداخل المحتل بالتدخل العاجل للضغط على الاحتلال بالإفراج عنه.

انشر عبر