التحديثات

زوجة الأخرس: لا نعرف أي شيء عن زوجي وتم الاعتداء علينا داخل المشفى

25 كانون أول / أكتوبر 2020 12:49

إذاعة صوت الأسرى-خاص:

قالت زوجة الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام لليوم 91 على التوالي، إنهم لم تصلهم أي معلومات جديدة عن الوضع الصحي لزوجها منذ إخراجهم من الغرفة التي يقبع فيه الأسير الأخرس في مشفى كابلان وحتى اللحظة. مشيرةً إلى أنه تم تشديد الحراسة عليه من قبل مخابرات الاحتلال وتم إغلاق الغرفة.

وأكدت أم إسلام اليوم الأحد خلال حديث مع "إذاعة صوت الأسرى"، أن الوضع الصحي لزوجها يزداد خطورةً في كل لحظة، وقد تعرض للإغماء لمدة ثلاث ساعات خلال محاولة نقله من مكانه، مبينةً أنه تم نقله إلى غرفة أخرى معزولة عما حوله وذلك للضغط عليه من أجل إجباره على فك إضرابه عن الطعام.

وأضافت زوجة الأسير الأخرس، أن المستوطنين وأجهزة الاحتلال المختلفة يحاولوا أن يضغطوا على ماهر من خلال الصراخ والضجة التي يفتعلونها داخل المشفى، كما وأنه تم الاعتداء عليهم خلال تواجدهم داخل الأخير.

انشر عبر