التحديثات

بهدف استنزاف أعمار الفلسطينيين

الأشقر "لإذاعة الأسرى" : الاحتلال صعد من الإداري بحق الأسرى خلال عام 2020

10 كانون ثاني / يناير 2021 02:06

رياض الأشقر
رياض الأشقر

أكد الباحث ومدير مركز فلسطين لدراسات الأسرى رياض  الأشقر أن محاكم الاحتلال صعدت من إصدار أوامر الاعتقال الإداري بحق الأسرى، حيث أصدرت حوالي 1100 قرار إداري خلال عام 2020 المنصرم، بحق الأسرى داخل السجون ما بين جديد وتجديد، والتي شكلت ارتفاع عن عام 2019 الماضي بنسبة (8%).

وأشار الأشقر خلال حوار مع إذاعة صوت الأسرى، أن الاحتلال لم يلتفت للدعوات والمناشدات التي صدرت عن العديد من المؤسسات الدولية منها الأمم المتحدة بضرورة إطلاق سراح الإداريين كونهم معتقلين سياسيين في ظل انتشار جائحة كورونا.

وبين الأشقر أن القرارات الإدارية طالت شرائح الأسرى كافة بما فيها النساء والأطفال والقيادات الوطنية والإسلامية، وأكاديميين، وناشطين، وصحفيين، ونواب المجلس التشريعي، حيث أصدرت أوامر إدارية بحق 9 نواب، لا يزال 6 منهم في الإداري وهم "محمد أبو طير" و"أحمد عطون" من القدس، و"محمد الطل" ، و"نزار رمضان" من الخليل ، و"حسن يوسف" من رام الله ، و"خالد طافش " من بيت لحم ما بين جديد وتجديد.

وقال الأشقر، أن الاحتلال يهدف من سياسة الاعتقال الإداري استنزاف أعمار الفلسطينيين خلف القضبان دون تهمه، سوى أوهام ضابط جهاز المخابرات الذي يتولى إدارة هذا الملف، ويملي التعليمات للمحاكم الصورية بإصدار أوامر إدارية جديدة أو تجديد لفترات أخرى بناءً على ملفات سرية لا يسمح لأحد بالاطلاع عليها.

انشر عبر