التحديثات

جهود قانونية للإفراج عن الأسيرة خالدة جرار

12 آب / يوليو 2021 12:42

إذاعة صوت الأسرى-وكالات:

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، يوم الإثنين، إن جهودًا قانونية ومؤسساتية تبذل للإفراج عن الأسيرة النائب في المجلس التشريعي خالدة جرار وإنهاء اعتقالها فورًا، لتمكينها من إلقاء نظرة الوداع الأخيرة على ابنتها سهى، التي توفيت مساء أمس في رام الله.

وذكرت الهيئة، في تصريح لها، أنها "تبذل- وفور سماع نبأ الوفاة- جهودًا كبيرة للمساهمة في إنهاء اعتقال المناضلة خالدة بشكل عاجل".

وأشارت إلى أن رئيس الهيئة اللواء قدري أبو بكر تواصل مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر وطالبهم بممارسة كل الضغوطات الممكنة حتى تتمكن من وداع ابنتها.

وأوضح أبو بكر أن طاقمًا قانونيًا من الهيئة ومؤسسة الضمير، أنهى صباح الإثنين زيارته للأسيرة خالدة جرار في سجن الدامون، إذ تمكّن من الدخول إلى غرفتها في القسم والجلوس معها، وإبلاغها بشكل رسمي بوفاة ابنتها سهى.

وأضاف "كذلك هناك جهود تبذل من القيادة الفلسطينية للإفراج عنها، ونأمل أن تثمر كل الجهود في تحقيق وداعها لابنتها، فضلًا عن أن وجودها بجانب زوجها وابنتها يافا يخفف عن هذه الأسرة المناضلة الصدمة والفاجعة المؤلمة".

انشر عبر