التحديثات

المدلل: عملية القدس رفعت الروح المعنوية للأسرى والمقاومة ليست مكتوفة الأيدي

22 كانون أول / نوفمبر 2021 01:00

أحمد المدلل
أحمد المدلل

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، أحمد المدلل " اليوم الاثنين 22/11/2021، أن العملية البطولية التي نفذها الفلسطيني فادي أبو شخيدم في القدس المحتلة، رفعت الروح المعنوية للأسرى الذين يعانون في سجون الاحتلال "الإسرائيلي"، وتأكدت لهم بأن الشعب الفلسطيني لا يزال يقاوم بكل التضحيات التي يقدمها.

وأوضح المدلل في تصريح خاص لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن المقاومة ليست مكتوفة الأيدي تجاه تحرير الأسرى من السجون الصهيونية، طالما أن هناك مقاومة يعني أن الأمل كبير جداً من أجل الإفراج عن الأسرى، كل الأسرى من السجون الصهيونية.

وشدد، على أن المقاومة لا يمكن أن تتخلى عن أسراها، وأن هذه العملية تزيد الأسري ثقةً بأن المقاومة الفلسطينية مستمرةٌ حتى تحرير الأسرى والأقصى، قائلاً:"نحن ننتظر أن تكون هناك عملية مشرفة لتبادل الأسرى نستطيع من خلالها أن نحرر أسرانا كل أسرانا من سجون الاحتلال".

وأشار المدلل إلى أن الأسرى داخل السجون الصهيونية يصعدون من مواجهاتهم للعدو الصهيوني، بسبب هذه الجريمة التي ارتكبها بحق الشهيد سامي العمور، وبسبب أنه لا يريد أن يفرج عن جثمانه، وأيضاً بسبب هذه الجرائم المتعددة التي يرتكبها العدو الصهيوني داخل السجون الصهيونية ضدهم".

وطالب القيادي في الجهاد الإسلامي السلطة الفلسطينية بأن تفعل دبلوماسيتها من خلال السفارات والممثليات والقنصليات الفلسطينية في الخارج لكي يتم فضح ممارسات العدو الصهيوني وجرائمه ضد اسرانا داخل السجون.

كما وجه الدعوة، للهيئات الدولية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمفوضية السامية العليا والجامعة العربية وكل المعنين بشؤون الأسرى أن يتدخلوا للضغط على العدو الصهيوني، للإفراج عن الأسرى المرضى والأطفال داخل السجون الصهيوني.

انشر عبر